0 تصويتات
في تصنيف سبق الاخباري بواسطة (31ألف نقاط)

7 سنوات من العذاب والبحث قضتها أسرة الطفلة المختفية سلمى أحمد مصطفى بين اقسام الشرطة والملاجئ على أمل العثور عليها

.. سلمى التى اختطفت فى عام 2013 وهى فى سن السابعة عمرها الان 14 عاما مازالت صورها والعابها في كل ركن من أركان البيت.

تحتفل أسرتها بعيد ميلادها كل عام على امل اللقاء مرة اخرى تستحوذ الطفلة سلمى على قلب أمها وتفكيرها وحياتها.. وسط حالة من الحزن والشجن  سردت والدة  الطفلة سلمى التفاصيل الكاملة التى وقعت من  7 سنوات، بداية من اختفائها في 2013 ومرورا بإحتفالها بعيد ميلاد الطفلة سنويا ومحاولات البحث عنها في كل مكان.

تقول والدتها : يوم 22 مايو 2013، التاريخ اللي هفضل فاكراه طول حياتي، كنا جبنا أنا ووالدها بيت جديد وفي تالت يوم كانت سلمى بتلعب هي وأخوها في مدخل خاص جوه البيت، وبعدها والدها أخد أخوها وخرج وفضلت هي تلعب والباب مقفول، وطلبت منها أنها تدخل تلعب جوه، قالتلي أنا عايزة ألعب هنا مع العرايس بتاعتي وهاتيلي ساندوتش ياماما، وفعلا دخلت وجبت لها الساندوتش وحاجة ساقعة وأخدتهم.

تستكمل الأم المكلومة حديثها قائلة : بعد شوية حسيت بـ قبضة في قلبي، خرجت أبص على سلمى لقيت باب البيت مفتوح شوية صغيرين على قد جسم سلمى، وكوباية الحاجة الساقعة والساندوتش زي ماهما بالظبط محطوطين، وفضلت اصرخ ياسلمى ياسلمى، ملقتهاش وخرجت أجرى لقيت جارتي بتقولى "سلمى خرجت ماسكة ايد شاب ولابس كاب".

الطفلة المختطفة سلمى

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

مرحبًا بك إلى السبق - اسرع جواب لكل سؤال، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

...