0 تصويتات
في تصنيف سبق الاخباري بواسطة (47.5ألف نقاط)

كشفت وزارة الداخلية الكويتية، في بيان لها، اليوم الخميس، تفاصيل الحادثة الأمنية التي وقعت في ”أم الهيمان“، وانتهت بانتحار المطلوب محمد العجمي، بعد عدة ساعات من التفاوض معه؛ في محاولة لإقناعه بتسليم نفسه.

وقالت الداخلية الكويتية، في بيانها، إنها ”تعاملت مع شخص مسلح داخل منزل بمنطقة علي صباح السالم (أم الهيمان)، بعد مقاومة رجال الشرطة وإطلاق النار عليهم من سلاح ناري، وأصاب 3 مركبات تتبع القوات الخاصة، في حين أنه تمت السيطرة على الموقع ومحاصرته“.

وأضافت، أنه ”بعد ورود بلاغ وتسجيل قضية شروع بالقتل واتخاذ الإجراء القانوني اللازم، انتقلت قوة أمنية إلى مسكن المتهم، حيث باشر بإطلاق عدة أعيرة نارية تجاه رجال الأمن؛ ما استدعى قوة إسناد من القوات الخاصة“.

وأشارت إلى أن ”الشخص المعني واصل إطلاق النار بشكل مكثف، وقد تم منحه أكثر من مهلة لتسليم نفسه، والتفاوض معه عدة مرات من قبل رجال الأمن وعدد من أفراد أسرته لتسليم نفسه، إلا أنه لم يرضخ، وواصل إطلاق النار باتجاه قوات الأمن، وبعد توقف إطلاق النار من قبل الشخص المعني، تم اقتحام المنزل، حيث عثر عليه منتحرا“.

ولفتت ”الداخلية“ إلى أن تقرير الطب الشرعي بالإدارة العامة للأدلة الجنائية، أكد انتحار المذكور، مشددة على أنه تم منح المتهم، رغم السيطرة على منزله، أكثر من مهلة لتسليم نفسه وحماية الأرواح وضمان سلامة سكان المنازل المجاورة ورجال الأمن.

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

مرحبًا بك إلى السبق - اسرع جواب لكل سؤال، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

...