0 تصويتات
بواسطة (26.5ألف نقاط)

بعد طول غياب تستعيد العاصمة السعودية الرياض، زخمها المعهود، لتحتضن ابتداء من اليوم، احتفالية «نور الرياض» على مدى 17 يوماً، تحت شعار «تحت سماء واحدة».ويشارك 26 فناناً من 20 دولة، في مقدمتها السعودية، بـ60 عملاً ضوئياً باهراً ستسطع في سماء العاصمة السعودية. وتضم قائمة المشاركين فنان المفاهيم الفرنسية دانيال بورين أحد أكبر الفنانين المعاصرين الذائعي الصيت، بصحبة الروسيين إيليا وإميليا كاباكوف، اللذين يعملان معاً لتصميم أعمال فنية تدمج بين عناصر الحياة اليومية مع عدد من المفاهيم، إلى جانب العالم الألماني كارستن هولر الذي تصب أعماله في مكان ما بين البهجة والجنون، إضافة إلى ويايوي كوساما ودان فلافين.وفيما يشكل الضوء في احتفالية «نور الرياض» مضماراً يعزز اهتمام الفن من خلال 13 موقعا في أرجاء العاصمة السعودية، معززاً رسالته المنشودة مع انطوائه على رسائل بيئية وثقافية ومجتمعية، بمختلف الإسقاطات بالصوت والضوء والأعمال التفاعلية، وعلى امتداد المساحات بمساعدة النيون والتجسيم أو «الهولوغراف» وأصباغ السترونتيوم المتوهجة، والمنحوتات الحركية والتلاعب الذكي بأصناف التكنولوجيا، في أبعاد لا محدودة أمام جمهور مدينة الرياض.كما يشارك في هذا المضمار الضوئي، فنانون سعوديون منهم راشد الشعشعي ولولوة الحمود وأحمد ماطر وأيمن الزيداني ومها ملوح ودانا عورتاني ومروة المقيط وعلي الرزيزاء وسلطان بن فهد وطلال الزيد، إضافة إلى عرض أعمال الفنان التشكيلي الراحل محمد السليم

13 يوما تفصل السعوديين عن «نور الرياض» لتحويل العاصمة إلى لوحة فنية | صحيفة  الاقتصادية

من فضلك سجل دخولك أو قم بتسجيل حساب للإجابة على هذا السؤال

مرحبًا بك إلى السبق - اسرع جواب لكل سؤال، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

...